حقائق هامة عن فترة التبويض، وكيفية حساب موعد التبويض بدقة







وإليكِ مجموعة من المعلومات الهامة تحتاجين إلى معرفتها عن التبويض والدورة الشهرية:
حساب موعد الدورة الشهرية:

في البداية يجب أن تقومي بتدوين تاريخ آخر دورة شهرية والتاريخ المتوقع للدورة الشهرية القادمة فهذا يساعد على حساب أيام التبويض بدقة.
ويمكن حساب الموعد المتوقع للدورة الشهرية بدقة عن طريق إضافة 28 يوم لتاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية. فمثلاً إذا كان تاريخ أول يوم لآخر دورة شهرية هو 1يونيو فإن التاريخ المتوقع للدورة الشهرية القادمة يكون 29 يونيو.
حساب موعد التبويض:

يحدث التبويض مابين اليوم الحادي عشر واليوم الخامس عشر من تاريخ أول يوم لآخر دورة شهرية، ولحساب موعد التبويض بدقة يمكن إتباع معادلة بسيطة وهي طرح 14 يوم من ميعاد الحيض القادم، فإذا كان تاريخ الحيض القادم هو 29 يونيو فإن الموعد المتوقع للتبويض هو (29-14= 15) 15 يونيو. لذا وكما سبق الذكر لتحديد موعد التبويض بدقة يجب أولاً متابعة الدورة الشهرية وحساب الموعد المتوقع لها.
تغيرات التبويض:

تدوين مواعيد الدورة الشهرية بدقة سيساعدك على معرفة إذا ما كانت الدورة الشهرية تأتي في ميعاد ثابت وأن الفترة الزمنية ما بين كل دورة شهرية هي 28 يوم أو أكثر. وبالتالي ستستطيعين حساب مواعيد التبويض بدقة وسيمكنك ملاحظة إذا ما كان هناك تغيير في مواعيد التبويض وإخبار طبيبك المعالج عن هذا الأمر.
أيام التبويض هي الأفضل لزيادة فرص الحمل:

 أيام التبويض الخاصة بكِ هي أكثر الأيام التي تزداد فيها فرص حدوث الحمل لذا يفضل زيادة عدد مرات العلاقة الحميمية في هذه الفترة.
 متوسط حياة البويضة:

متوسط حياة البويضة في جسم المرأة ما بين 12 و 24 ساعة بعد خروج البويضة من المبيض، لذا فإن هذه الفترة هي الأفضل لحدوث الحمل.
الشعور بالتبويض:

تستطيع بعض السيدات الشعور بالتبويض من خلال الإحساس ببعض الوخز في منطقة المبايض، وقد تختبر السيدة نزول إفرازات بنية خفيفة كعلامة من علامات التبويض.
تلقيح البويضة:

فور خروج البويضة من المبيض وتلقيحها بالحيوان المنوي يستغرق الأمر من 6 إلى 12 يوم من موعد التبويض لإتمام عملية الإخصاب، أما إذا لم ينجح الحيوان المنوي في تلقيح البويضة فستتحلل البويضة، وتمتص بواسطة بطانة الرحم لتنزل من خلال المهبل فيما يعرف بالدورة الشهرية.
إذا كنتِ تخططين للحمل يجب البدء في متابعة مواعيد الدورة الشهرية بدقة، وحساب مواعيد التبويض المتوقعة وملاحظة أي تغيرات في مواعيد الدورة الشهرية واستشارة طبيبيك المعالج.



المصدر: 3a2ilati: عائلتي موقع للام والطفل

0 التعليقات:

إرسال تعليق